التخطي إلى المحتوى
مؤسس فيس بوك إلى واشنطن لاجتماع هام

 

صرح المتحدث باسم فيسبوك أن الرئيس التنفيذي للشركة مارك زوكربيرغ سيتواجد اليوم الخميس في واشنطن العاصمة الأمريكية، لاجتماع خاص مع صانعي السياسة في البلاد، بشأن التعامل مع الشبكات الإجتماعية القائدة في العالم، وبعض القضايا القانونية والتنظيمية في ذلك.
وتعد هذه الزيارات من الزيارات الخاصة التي تقوم بها إدارة فيسبوك، حيث مثلت قبل 5 أشهر أمام الكونغرس الأمريكي في جلسة استماع، تتعلق بالخصوصة وحماية البيانات واختراقها، والتعامل مع هذه القضايا بشكل قانوني بعيدا عن انتهاكات الفضاء الإلكتروني، فيما يؤكد الفيس بوك بشكل دائم تعاونه التام مع اللجان المشكلة للإجابة على الاستفسارات والسعي لضبط الخصوصية ومنع الاختراقات واستعمال الإرهابيين لموقعهم.

سعي أمريكي للهيمنة المعلوماتية:

وتسعى الإدارة الأمريكية للهيمنة على دفة التدفق المعلوماتي، وطريقة التوجيه والقنوات التي يسعى من خلالها في شبكات التواصل الإجتماعي، من خلال تقصي هيئات مكافحة الاحتكار الأميركية عن السلوك الذي يمارس في شركة الفيس بوك وما يتعارض مع مبدأ المنافسة، وتعارض ذلك أو توافقه مع قوانين المشرعين الأمريكان، ولا يقتصر الأمر على الفيسبوك فقد مثل في وقت سابق مسؤولون تنفيذيون من فيسبوك وغوغل وتويتر أمام لجنة تابعة لمجلس الشيوخ للإجابة للإجابة عن أسئلة تتعلق بالخصوصية والقوانين، وما يسهل في دعم الإرهاب.

مستخدمون الفيسبوك غاضبون:

على الصعيد الآخر يثير موضوع الخصوصية غضب الكثيرين من المستخدمين الذين يعتبرون أن الفيس بوك ينتهك خصوصيتهم ويعرضهم لمحتوى لا يرغبون الإطلاع عليه، وهذا ما يدفعهم لتقديم الدعاوى ضد شركة الفيس بوك، التي مثلت قبل شهرين أمام لجنة التجارة الفيدرالية الأميركية التي فرضت عليها غرامة مالية بقيمة 5 مليارات دولار لانتهاكه حماية البيانات والخصوصية، والمطالبة بضبط الحالة التي تعض المواطنين للإنتهاك من خلال قوانين صارمة لا بد للشركة أن تسنها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *