خطبة محفلية قصيرة عن الصبر

خطبة محفلية قصيرة عن الصبر

جوجل بلس

محتويات

    الصبر من اكثر الاخلاق المحمودة والصعب ان يصمد عليها النسان الضعيف لان الصبر خلق رفيع وخلق لا يتمثل الي في من هو متمكن من دينه ومن علاقته مع ربه لهذا ساقدم لكم خطبة محفلية قصيرة عن الصبر لعل وعسى يقتدي بها من غفل عن هذا الخلق العظيم ولعل الله بهذا الفعل يغفر لنا ويدخلنا فسيح جنانه ولان الصبر من الاخلاق التي تكرر ذكرها في كتاب الله بصورة كبيرة جدا ولان الله سبحانه وتعالي يصف دائما المسلمين والمؤمنين بهذا لخلق العظيم ويصفهم بالصابرين المحتسبين ولهذا من يكون منا صابر محتسب فليعرف ان هذه علامة من عند الله سبحانه وتعالي بانه من عباد الله المسلمين المؤمنين المحتسبين

    خطبة محفلية قصيرة عن الصبر

    ساقدم لكم خطبة محفلية قصيرة عن الصبر من اجل ان يصل لها الجميع، ولعل وعسي يكون لنا اجر من الله سبحانه وتعالي على كل شئ نقوم بفعله في سبيل هداية البشر وردهم رد جميل الي دينهم الحنيف

    الحمد لله على إحسانه والشكر له على فضله وامتنانه وأشهد ألا إله إلا هو تعظيما لشأنه وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى أخوانه أما بعد:*
    فمازالت الوصية مبذولة وصية رب العالمين يقول الله ( ولقد وصينا الذين أوتوا الكتاب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله )*
    عباد الله : إن الكلام عن الصبر جميل ولكن ما إن تحين عباده أو تظهر شهوة أو تحل مصيبة حتى ننسى هذا الكلام لأجل ذلك وجب علينا تعلم أشياء تعيننا على الصبر وأعظم ما يعينك الاستعانة بالله يقول الرسول صلى الله عليه وسلم ومن يتصبر يصبره الله ومما يعيننا أيضا تذكر عظيم الأجر الذي ينتظرنا إذا صبرنا يقول الله( إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ) يقول الأوزاعي ليس يكال لهم ولا يوزن إنما يغرف لهم غرفا ومما يعين أيضا على الصبر انتظار الفرج ومعرفة أنه قريب يقول الله ( آلا إن نصر الله قريب ) ومما يعيننا على الصبر أن تعرف أن الله مع الصابرين ومما يعين أيضا تذكر سير الصالحين وعلى رأسهم محمد صلى الله عليه وسلم والأنبياء قبله عليهم الصلاة والسلام*
    وليعلم أيها الأحبة أننا في هذه الأزمنة المتأخرة نحتاج إلى الصبر أكثر وقد قال لنا حبيبنا صلى الله عليه وسلم ((فإن من ورائكم أيام الصبر الصبر فيها مثل القبض على الجمر للعامل فيها أجر خمسين رجلا يعملون مثل عمله )) أخرجه أبو داود والترمذي وابن ماجة وهو حديث حسن*
    فبقدر الكد تكتسب المعالي ومن طلب العلا سهر الليالي*
    ومما ينبه عليه في نهاية هذه الكلمات أن الإنسان يحتاج الصبر في أيام الرخاء والنعم فقد قال بعض السلف ( البلاء يصبر عليه المؤمن والكافر ولا يصبر على العافية إلا الصديقون)*
    وقال عبد الرحمن بن عوف (( ابتلينا بالضراء فصبرنا وابتلينا بالسراء فلم نصبر )) فلا تنسى في حال العافية والفراغ أن تصبر عن المعصية*
    قدمنا لكم خطبة محفلية قصيرة عن الصبر لعل وعسى ان يجازينا الله سبحانه وتعالي عنها خير الجزاء  وان يدخلنا فسيح جناته وان يجعل لنا في حيتنا رزق وفير وعمر مديد وولد مطيع وحياه لا تعرف غير راحة البال والسعادة.

    مواضيع ذات صلة لـ خطبة محفلية قصيرة عن الصبر:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً