موضوع تعبير عن الصياد والطائر مع شرحها

موضوع تعبير عن الصياد والطائر مع شرحها

جوجل بلس

محتويات

    موضوع تعبير عن الصياد والطائر مع شرحها التي تعتبر من أهم القصص التي يتعلم منها المرء الحكمة في التصرف في الحياة المحيطة بها، ولا تغره الحياة التي يعشها، ولا يطمح للوصول إلي النجوم بلا عمل دءوب في الطريق الصحيح، فمن يريد إن يحصد المجد، والنجاح، عليه أن يزرع الجد والاجتهاد، والعمل، والبحث، والتنقيب، تعمل علي تطوير قدرات الشخص في المجتمع لكن ما هي هذه القصة التي يبحث عنها الجميع، ولماذا هذا الاهتمام الكبير في هذه القصة، فعندما تريد إن تقرا عن الصياد والطائر، كل ما يجول في بالك أن العلاقة بين الطرفين غير متواجدة كون الصياد إنسان عاقل مدرك، أما الطائر ليس القدرة علي التفكير كالإنسان، ولا الكلام، فبناء القصة علي هذان العنصرين يضع القارئ في مكان يجعل منها ينشد إلي ملابسات القصة، فلعلها تكون قصة مؤثر بحق تجمع العديد من القيم المهمة، لذلك نقدم لكم موضوع تعبير عن الصياد والطائر مع شرحها.

    موضوع تعبير عن الصياد والطائر مع شرحها

    تعبر قصة الصياد، والطائر التي تدور حول صياد يبحث عن فريسة من الطيور، التي تتواجد في المكان، لكن من حسن حضه إن أستطاع إن يصيد طائر جميل، وكبير، فالأمر الغير متوقع إن يكون الطائر متحدث، ويحدث الصياد، الذي يخبره بأن طائر الحكمة، والعقل الذي يمتلك العلم، والحكمة، فطلب من الصياد أن يقدم له الحكم التي تنجيه في الحياة، في المقابل يتركه في شانه، فوافق الصياد علي الفور، فقد الطائر علي الفور ثلاث حكم هن

    • لا تندم علي فعل خير قمت به.
    • لا تصدق أبدا من لا يمكن الوثوق به.
    • لا تسعى خلف المستحيل.

    فكان الصياد عند الوعد، فقال له الطائر بطرقة مستهترة بالصياد، أيه الصياد الغبي لقد تركت من بين يديك، صيد ثمين، فقال له الصياد لماذا، فأخبره الطائر بأن لديه في جوفه جوهرة نادرة تساعده علي النطق كالبشر، وتقدم لك الحكمة، فما كان من الصياد إلا وذهب مسرعا إلي الشجرة التي يقف عليها الطائر، وبدأ بالصعود، لكنه سرعان ما سقط علي الأرض.

    فقال له الطائر، متأسفا علي الوضع، وعلي غباء الصياد، فقد قاله له لقد أعطيتك ثلاث حكم تنقذك في الحياة، لكن للأسف لم تعمل بها، فقج طلب عدم الندم علي فعل الخير، فنجمت علي تركي أطير، وأخبرتك أن لا تصدق من لا يمكن الوثوق به، وسرعان ما أتيت من أجل الجوهرة التي بداخلي، وهي غير موجودة، أما بالنسبة لسعى خلف المستحيل، فهي أن تصعد غلي قمة شجرة عالية، وأنت تعلم بأني طائر قد أطير في أي وقت، فهذه حال جميع البشر.

    حيث تكون شخصية الصياد تتصف بالسذاجة، والحماقة التي يكون عدم التفكير بشكل ملى في الكلمات التي يقولها الطائر سبب في وقوعه فريسة لضلال، وذكاء الطائر، وعدم التعلم من الحكم التي خبرها به الطائر، الذي أستغل سذاجة الصياد من اجل الهروب من شرك السجن المحدق به، عندما قام الصياد بالقبض عليه.

    نتعلم من القصة السابقة الكثير من الحكم، والتي طرحها الطائر علي الصياد، فإذا عملنا بها نكون نجينا من غرور الحياة، في النفس، والدخول إلي منحنيات الدنيا التي تجعلك تقع في العديد من المشاكل، والصعاب، فعلي المرء أن يفرك أولا، وثانيا، وثالثا، قبل الإقدام علي أي أمر، والعمل علي الاستفادة من خبرت من سبقه من البشر في الحياة، ولا يكون فريسة سهلة لأصحاب العقول المتفتحة التي تستغلل ضعاف العقل، والحمقى من أجل تمرير أفكارهم.

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير عن الصياد والطائر مع شرحها:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً