موضوع تعبير عن الصداقة للصف الرابع الابتدائي قصير

موضوع تعبير عن الصداقة للصف الرابع الابتدائي قصير

جوجل بلس

محتويات

    مواضيع التعبير واحدة من الأساليب الحديثة التي تم اتباعها في الكثير من المدارس والمؤسسات التعليمية في مختلف المراحل التعليمية بتعددية البلدان من اجل تحفيز الطالب والطالبة على البحث والتقصي لآلية وكيفية كتابة مواضيع التعبير بأسلوب شيق ومميز قادر على إظهار نباغة وقوة فكر الكاتب لاسيما لهؤلاء طلاب المرحلة الابتدائية، وأمام هذا وذاك كان من الضروري أن يتم تقديم موضوع تعبير عن الصداقة للصف الرابع الابتدائي لكم على الرحب والسعة منا في موقع “الشرق” وبالأخص للطلاب والطالبات في الصف الرابع الذين بدأوا حديثاً تعلم عناصر مواضيع التعبير وأفكارها.

    موضوع تعبير عن الصداقة للصف الرابع الابتدائي

    للصداقة الكثير والكثير من القيم الحسنة، ولها مكانة كبيرة سواء على الصعيد الديني أو على الصعيد الأخلاقي، وهي برمتها من الأخلاق العظيمة، فيما تنحدر كلمة الصداقة من كلمة الصديق، والصديق هو ذاك الرفيق لدربك، هو الذي يسير بتواضع معك ويرافقك في مجريات حياتك، وهو الذي يحفظ سرك دوماً، ويناديك ليحثك على التقرب إلى الله سبحانه وتعالى، لهذا فإن الصداقة دوماص هي عبارة عن الترابط القوي الذي يحدث بين الصديقين الإثنين، وإذا كان هناك للشخص صديق مقرب فهذا الأمر سيساعده على الاستقرار في يوميات حياته العامةً، وهذا يرجع لأن الله تبارك وتعالى خلق الإنسان وجعله كائن يتفاعل مع كل شيء إنسي من هم حوله، بل لا يمكن له أن يعيش الإنسان بمفرده على الإطلاق، ودور الصداقة تتمثل في كونها تقرب الإنسان من مجتمعه، ولا تجعل منه منعزل يعيش بشكل وحيدًا طوال الوقت، بل تجعل الشخص يشعر دوماً بالدفء، ويشعر كذلك بالمحبة والراحة الأبدية والمستمرة في هذه الحياة الطويلة، وخاصة إذا ما كان اختيار الصديق هذا جيد، لأنه يجب بشكل أساسي على كل الناس أن يختاروا برفق صديق جيد، من أجل أن يأخذهم إلى الدروب الصحيحة.

    الجدير ذكره أن الأفراد الذين لا يمتلكون أي أصدقاء في هذه الدنيا، مُصابين باكتئاب، إضافة إلى أمراض نفسية أخرى يسببها لهم، كما ويوجد مثل يقول (الصديق والرفيق قبل الطريق) وفي هذا دلالة على أن أهمية الصداقة لا حدود لها وهي كبير جدًا وسامية، بل ولا يمكن على الإطلاق أن تقدر بثمن، فهذه الحياة بدون صداقة هي لوحة تحتوي على شجرة ذابلة أخذ الخريف منها كل أوراقها وثمارها، والأكثر من هذا أنها تشبه الشجرة المورقة التي ذبلت كل الجذور فيها، لهذا يجب على كل فرد من الأفراد أن يختار له الصديق الجيد حتى تعود وتشرق الشمس لحياته من البداية، وحتى يكون بالمقدور استعادة النور بعد تلك الظلمة التي كان دوماً يسير بها بشكل وحيد دون أي رفيق.

    من جديد نؤكد لكم على ضرورة واهمية الصداقة التي هي بالأساس مهمة للفرد من أجل أن يستطيع عيش الحياة بطبيعتها وعلى أن تكون سليمة وجيدة للغاية.

    وقد كان الإسلام سباق في الدعوة لاحتواء الفرد لأصدقاء له بقالب الصداقة فقد قال الله سبحانه وتعالى “الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ (67) يَا عِبَادِ لَا خَوْفٌ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ وَلَا أَنتُمْ تَحْزَنُونَ (68) الَّذِينَ آمَنُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا مُسْلِمِينَ (69) ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ (70) يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ ۖ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ ۖ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (71) وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (72) لَكُمْ فِيهَا فَاكِهَةٌ كَثِيرَةٌ مِّنْهَا تَأْكُلُونَ (73)”.

    وفي نهاية الاستعراض هذا نأمل منكم أن تكونوا قد وجدتم الأصدقاء الحقيقيين ونميتم بينهم وبينكم الصداقة المميزة.

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير عن الصداقة للصف الرابع الابتدائي قصير:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً