كيفية اداء العمرة للنساء بالتفصيل

كيفية اداء العمرة للنساء بالتفصيل

جوجل بلس

محتويات

    كيفية اداء العمرة للنساء بالتفصيل، أو ما هي خطوات أداء العمرة للنساء سؤال تطرحه النساء الراغبات في أداء العمرة، بالتزامن مع موسم التسجيل للعمرة، نُجيب عليه في قسم إسلاميات بموقع الشرق، تُعتبر العمرة من العبادات التي يتقرب بها العبد إلى ربه طمعاً ورجاءاً في مغفرته ورحمته، وتكون العمرة بالزيارة إلى الكعبة المُشرفة في الديار الحجازية، والقيام بأركان معينة تُشبه الحج ولكن يُستثنى منها الوقوف على جبل عرفات، والعمرة لا تُعد فرضاً على المسلم كما أنها لا ترتبط بوقت مُعين، حيث من الممكن أن تؤدى في أوي وقت يشاءه المُسلم من أيام السنة، بإستثناء أيام الحج، وتتميز العمرة وكذلك الحج بأنها تجمع بين أجناس الدين المُختلفة التي تاتي لأداء هذه العبادة من جميع أنحاء العالم، وفيها يستذكر المسلم عظمة الدين الإسلامي، حيث يقطع هؤلاء المُؤمنون من كلا الجنسين المسافات البعيدة ويتحملون عناء السفر وجهده من أجل التقرب إلى الله تبارك وتعالى،

    خطوات اداء العمرة للمراة

    أركان وواجبات العمرة تتحد عن النساء والرجال، وعلى كل منهما إتباع أركانها وواجباتها في أداءها، في النقاط الآتية نوضح خطوات وكيفية العمرة للمرأة.

    • أولا: على المرأة أن تغتسل ولو كانت حائضاً أو نفساء ثم تلبس ثيابها، وللمرأة أن تُحرم فيما شاءت من الثياب على أن تستر هذه الثياب جسدها ولا يجور لها أن تتزيّن ولا تغطّي وجهها بالنقاب ولا كفيها بالقفازين، ومن المفضّل أن يكون الإحرام بعد تأديتها ركعتين فريضةً وأن تعذر فعليها صلاة ركعتين سنة الإحرام.
    • ثانيا: أن تتلفظ المرأ بالعبارات التالية بعد الصلاة وبصوت منخفض على العكس من الرجل الذي يجب عليه أن يظهر التلبية بصوت مرتفع “لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك”، وأن تُكثر من الدعاء والتهليل والتكبير على طول طريق السفر كونها من الشعائر اللفظية للنسك، وإذا كانت المرأة خائفة من عائق يمنعها من إتمام نسك العمرة فعليها أن تقول بعد التلبية: ” وإن حبسني حابسٌ فمحلي حيث حبستني”.
    • ثالثاً: تستمر المرأة بالتلبية والتهليل منذ لحظة الإحرام حتى الإقتراب من الدخول إلى المسجد الحرام.
    • رابعاً: تتوقف عن المرأة عن التلبية عند دخول المسجد الحرام وتقول: بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله، وتدعو بالقول :اللهمّ اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك”، ويستحبّ أن تدخل بالرجل اليمنى.
    • خامساً: تتوجه المرأة مباشرةً إلى الحرم لتبدأ بالطواف من المكان المحدد، وتجعل البيت عن يسارها وعند الاقتراب من الحجر الأسود تؤشر إليه بيدها وتبدأ بالطواف سبعة أشواطٍ ولا يستحب لها أن تزاحم الرّجال بل عليها أن تحرص على التستر والبعد ما أمكن عن تواجدهم.
    • سادساً: بعد إنتهاء المرأة من الطواف سبعة أشواط عليها أن تصلي ركعتين خلف مقام أبينا إبراهيم عليه السلام إذا كان ذلك متيسراً، وإذا لم يكن ذلك متيسرا فتصلي في أي مكان في المسجد تقرأ في الركعة الأولى (قل يا أيها الكافرون، لا أعبد ما تعبدون، ولَا أنتم عابدون ما أعبد، ولا أنا عابد ما عبدتم، ولا أَنتم عابدون ما أعبد، لكم دينكم ولي دين)، وفي الركعة الثانية سورة الإخلاص
    • سابعاً: تخرج المرأة للسعي بين الصفا والمروة سبعة أشواط مبتدئة بالصفا ومختتمة الشوط الأخير بالمروة مع الإكثار من التهليل والتكبير خلال سعيها.
    • ثامناً: بعد إنتهاء المرأة من السعي عليها تقصير بعض شعرها وتكون بذلك قد انتهت من تأدية أركان العمرة.

    اركان العمرة

    يوجد للعمرة أركان خاصة بها، يتوجب على المعتمر العمل بها والقيام بها كاملةً، وهي على النحو الآتي:

    • الإحرام: والمقصود به هوالدخول في النسك، حيث أن الذي يترك النية لا ينعقد حجه، قال عمر بن الخطاب ” إنّما الأعمال بالنيات”.
    • ثم الطواف بالبيت العتيق: لقول الله تبارك وتعالى في سورة الحج “وليطوفوا بالبيت العتيق”.
    • السّعي بين الصف والمروة: لقول النبي صلى الله عليه وسلم في الطواف والسّعي:” ومن لم يكن منكم أهدى فليطف بالبيت وبالصّفا والمروة “.

    مواضيع ذات صلة لـ كيفية اداء العمرة للنساء بالتفصيل:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً