انشاء عن الجار للمرحلة الابتدائية قصير

انشاء عن الجار للمرحلة الابتدائية قصير

جوجل بلس

محتويات

    انشاء عن الجار للمرحلة الابتدائية سنتعرف فيه على حقوق الجار التي حثّنا عليها الدين الإسلامي الحنيف من خلال الاحاديث النبوية الشريفة التي جاءت في كتب السيرة نقلًا عن نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم، فالجار أقرب الناس إلينا، يفرح لفرحنا، ويحزن معنا أثناء تعرضنا لبعض الازمات الحياتية التي من الممكن أن يمر بها أي إنسان منّا، فمن الطبيعي أن يقف الجار بجانب جاره، وأن يحميه ويُحافظ عليه من أي شر قد يكون مُعرض له، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم: “من كان يُؤمن بالله واليوم الآخر فلا يُؤذي جاره”، فقد أكّد لنا نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلّم على ضرورة تقدير واحترام الجار وعدم إيذائه، الأمر الذي سيجعل من الحياة الاجتماعية خالية من أي أحقاد أو كُره قد يُمزّق كل أواصل العلاقات الاجتماعية بين الناس.

    في المجتمعات العربية نجد أنّ للجار احترام كبيرة، وقيمة أكبر، وذلك لأنّها مجتمعات تحكمها العادات والتقاليد التي استمدّت أغلب ما فيها من الدين الإسلامي والعادات المتوارثة من السلف الصالح، الأمر الذي جعلها مجتمعات متماسكة وقوية أكثر من غيرها من المجتمعات الاوروبية الأخرى التي لا تضبطها أي ضوابط شرعية ولا اجتماعية من الممكن أن تحد من انتشار البغض والكراهية بين الناس، وهذا ما جعلنا من المجتمعات المتماسكة حتّى هذه اللحظة، ولعلّ موضوع انشاء عن الجار للمرحلة الابتدائية يُوصل كافة الحقوق التي يجب علينا أن نُعطيها للجار لنكون له خير مُعين.

    موضوع عن الجار الصف الثالث الابتدائي

    حثّ الدين الاسلامي على إكرام الجار، ومن أشكال إكرام الجار هي رفع الأذى عنه، وقد تمّ ربط رفع الأذى عن الجار وإكرامه بالإيمان، وتمّ اعتبار الاساءة للجار من العادات التي كانت مُتّبعة في الجاهلية الأولى عندما كان الكُفر والجهل هو سيد الموقف، إلا أنّ الله تعالى بعث بنا نبيّه محمد صلى الله عليه وسلم ليُغيّر العادات السيئة التي كانت منتشرة في الجاهلية، حيثُ أعطى الاسلام حقًا للجار، وتقاربت حقوق الجار من حقوق الأقارب والمحارم، فيجب علينا أن نزوره عندما يمرض، وأن نؤازره في الشدائد، وأن نشاركه أفراحه، وأن نتبادل معه الهدايا، وأن نقف إلى جانبه في وقت الصعاب.

    أكّد الدين الإسلامي أنّ من الواجب على كل إنسان مسلم أن يُحسن معاشرة جيرانه، وأن يتعامل معهم كما يُحب أن يتمّ التعامل معه من قبلهم، فلا يجوز على الجار أن يسترق النظر إلى عورات جاره، وأن يكون اول من يشمت به حيال تعرضه لأي من المصائب، فلطالما كان الجيران يشاركوا كافة الأنشطة الحياتية مع بعضهم البعض، فكان الجار الذي لا يقوى على أن يُعيل أسرته يجد الكثير من الجيران يتسارعون لإسداء خدمات عديدة له، على رأسها توفير المأكل والمشرب له ولأسرته إلى أن يحصل على مصدر رزق يعول نفسه من خلاله، وهذا نموذج من أجمل النماذج التي من الممكن أن نعتبرها واحدة من حقوق الجار علينا.

    كلنا سمع بقصة النبي محمد صلى الله عليه وسلم مع جاره اليهودي الذي كان لا يتوقف عن إيذائه، وكان النبي محمد يُقابل الإساءة بالإحسان، وفي يوم من الأيام لم يُقم اليهودي بإلقاء القمامة على باب منزل النبي، ففقده النبي محمد صلى الله عليه وسلم ذاك اليهودي وذهب ليزوره، فوجده مريضًا، فلما رأى اليهودي هذا التصرف من النبي دُهش من حُسن التعامل واستغرب كثيرًا ويُقال أنّه أسلم جرّاء تلك الفعلة التي أقدم عليها النبي صلى الله عليه وسلم.

    بهذا نكون قد كتبنا لكم انشاء عن الجار للمرحلة الابتدائية، يُمكنكم أن تُقدموه للأستاذ عندما يطلب منكم كتابة موضوع تعبير عن الجار، فقد أجملنا به العديد من الحقوق التي من الواجب علينا أن نُعطيها لجيراننا، وذكرنا لكم قصة من سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم تُجسّد أخلاق الإسلام والمسلمين في التعامل مع الجيران.

    مواضيع ذات صلة لـ انشاء عن الجار للمرحلة الابتدائية قصير:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً